أخي أختي الزائر(ة) أنت غير مسجلـ(ة) يمكنك مشاهدة المواضيع لكن لا يمكنك المشاركة فيها ... ندعوكم للإنضمام إلينا بالضغط هنـا

إعلانات المنتدى

::موقع نور الهدى::

:: موقع الشيخ أبي سعيد  ::

:: التعليم نت ::

:: موقع الإكليل ::

:: منتدى الحماية الالكترونية الجزائري ::

:: منتدى موقع الاستضافة المحمية الجزائرية::

إعلانات داخلية



رسالة خاصة
facebook

آخر 10 مشاركات حكاية النسر (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 1 - المشاهدات : 107 - الوقت: 10:33 PM - التاريخ: 03-23-2017)           »          كم شخص من هؤلاء في حياتك! (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 5 - المشاهدات : 118 - الوقت: 06:26 PM - التاريخ: 03-09-2017)           »          اغرب_من_الخيال سبحان الله (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 3 - المشاهدات : 142 - الوقت: 05:56 PM - التاريخ: 02-28-2017)           »          أنثر خلفك زهوراً .. واصبر قليلا ترى نوراً !!! (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 244 - الوقت: 09:46 PM - التاريخ: 02-25-2017)           »          كيف نعلم أبناءنا في عاشوراء؟! (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 270 - الوقت: 10:15 PM - التاريخ: 02-24-2017)           »          asal (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 304 - الوقت: 06:21 PM - التاريخ: 02-23-2017)           »          تـــــــــآلف مع النقـــــــــد (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 439 - الوقت: 07:42 PM - التاريخ: 02-22-2017)           »          أسباب تجعل الشيخوخة مبكرة (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 413 - الوقت: 10:18 PM - التاريخ: 02-19-2017)           »          فن خسارة الناس (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 454 - الوقت: 08:06 PM - التاريخ: 02-17-2017)           »          أخالفك الرأي ولست ضدك (الكاتـب : abou khaled - مشاركات : 2 - المشاهدات : 391 - الوقت: 05:49 PM - التاريخ: 02-14-2017)


العودة   منتديات الإكليل إبداع و تميز في التزام > قسم الصوتيات والمرئيات الإسلامية > حوض الدروس والمحاضرات والخطب

حوض الدروس والمحاضرات والخطب سلاسل علمية , خطب , دروس .....


هام :
تسجيل الأعضاء الجدد مغلق مؤقتا
حاليا لا يسمح بإضافة المواضيع بالنسبة للأعضاء
الإدارة

ღ ღ ღ ღ www.aliklil.com ღ ღ ღ ღ

Loading
الإهداءات


كيف تقوي ايمانك بالله?

حوض الدروس والمحاضرات والخطب


إضافة رد
 
Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-03-2012, 03:25 PM   #1

عاشق الجنة12

موقوف

الصورة الرمزية عاشق الجنة12


الملف الشخصي







عاشق الجنة12 غير متواجد حالياً

فتوى كيف تقوي ايمانك بالله?

كيف اقوي ايماني بالله اكثر,,
وما الوسائل التي توصلني الى ذالك؟

الجواب في ثلاث امور :

اولاً : بالفحص والتذقيق على النفس من خلال المحاسبة الدقيقة المستمرة

ثانيا: التعلق بآل محمد عليهم السلام من خلال الاخذ بتعاليمهم والارتباط بزياراتهم والادعية الصادرة عنهم

الثالث: التقليد الصحيح للجامع للشرائط والاخذ بالاحكام الشرعية والعمل بها بذقة

وايضاً الدعاء وسيله من وسائل التقرب الى الله,,
فكيف لي ان احقق القرب من خلال الدعاء ,,
اي مالمضامين التي يجب علي التركيز
عليها حال الدعاء,,لأصل الي بغيتي ,,


للاجابة على هذه الاسئلة مفصلاً مقدمة ونتائج وروايات مع شرح بسيط ارجو أن يكون في النفع
المقدمة :

المؤمن مبتغاه أن يكون على الدوام في ضيافة المولى " سبحانه وتعالى "فكيف يكون ؟
وصفة لطيفة لامير المؤمنين عليه السلام نصها:

يا رب يا رب يا رب ! أسألك بحقك وقدسك ، وأعظم صفاتك وأسمائك ، أن تجعل أوقاتي من الليل والنهار بذكرك معمورة ، وبخدمتك موصولة . .

وهنا نذكر بأمر وهو اليس شأن الضيافة أن يقدم على سفرته الطعام الشهي .. والشراب الهني ..
ولكن كيف هي مأدبة الله عزوجل ؟

مأدبة الله " جل وعلا ": كتابه الحكيم فيه غذاء الروح والقلب ، ومعاني الإيمان والتقوى ، والمعارف النيرة يقول رسول الله " صلى الله عليه وآله " : القرآن مأدبة الله ، فتعلموا مأدبته ما استطعتم .
النتيجة :

اذا داومنا في طاعة الله " جل وعلا " وفي خدمته وعبادته كنا ضيوفه . .
الدليل :

قوله في حديث قدسي شريف : أهل طاعتي في ضيافتي ، وأهل شكري في زيادتي ، وأهل ذكري في نعمتي وأهل معصيتي لا أو يسهم من رحمتي ، إن تابوا فأنا حبيبهم ، وإن دعوا فأنا مجيبهم ، وإن مرضوا فأنا طبيبهم

الرواية الاولى :

عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : قال لي : يا ميسر ادع ولا تقل : إن الأمر قد فرغ منه . إن عند الله عز وجل منزلة لا تنال إلا بمسألة ، ولو أن عبدا سد فاه ولم يسأل لم يعط شيئا فسل تعط ، يا ميسر إنه ليس من باب يقرع إلا يوشك أن يفتح لصاحبه .

الشرح :

قوله : ( يا ميسر ادع ولا تقل ان الأمر قد فرغ منه ) أي لا تقل أن كل كائن مكتوب في اللوح المحفوظ لا يتغير ولا يتبدل فمن علم الله أنه يموت في سنة كذا يستحيل أن يموت قبلها أو بعدها لأن العلم معرفة المعلوم على ما هو به فلو مات قبلها أو بعدها لم يكن الله علم ذلك الاجل على ما هو به وانقلب العلم جهلا والجهل على الله محال ، فإذا كان نصا في الاجل لا يزيد ولا ينقص وكذلك الارزاق وسائر المطالب التي يدعوهما الإنسان وهذه من الشبهات التي ذكرها المبتدعة لعدم فائدة الدعاء .. وأجاب ( عليه السلام ) عنها بوجهين :

أحدهما : أن الدعاء في نفسه مطلوب لأنه عبادة جليلة تؤدي إلى منزلة رفيعة عند الله تعالى لا تنال المنزلة إلا بمسئلة ودعاء وتضرع ..

الثاني : أن الكائن قد يزيد وينقص ويمحو إذا كان مشروطا بشرط مثلا يقدر عمره بثلاثين سنة أن لم يصل رحمه وبسبعين ان وصلها ويقدر رزقه يوم كذا بدرهم ان لم يدع ولم يطلب الزيادة وبدرهمين ان دعاها وطلبها وهكذا باقي المطالب فحينئذ يجوز أن يكون الدعاء من جملة الشرائط للزيادة والأصل حصول المطلوب وكذا لو قدر نزول بلية يوم كذا أن لم يتضرع إليه في دفعها فلا شبهة في أن حصول النجاة منها مشروط بالدعاء ، وبالجملة لوجود الكائنات وعدمها شروط وأسباب والدعاء من جملتها بل أعظمها ، نعم رد هذه الشبهة على من يزعم أنه لا فاعل إلا الله ولا مؤثر سواه فإنه يفعل بلا شرط ولا سبب ولا غرض ، وكما يرد عليهم هذه الشبهة يرد عليهم أن لا فائدة في السعي إلى جميع الأعمال مثل الصوم والصلاة والزكاة والحج وغيرها فإن كل مقدر كائن قطعا ولا دخل لسعي العباد فيه وهم أجابوا عنها بتكلفات ..

فقال السمعاني : معرفة هذا الباب التوقف لا النظر ومن نظر ضل وحار وهذا لا يزيل الشبهة بل اعتراف بورودها ..

وقال الآبي : والقضاء وان سبق بمكان كل ما هو كائن لكن استحقاق العبد للثواب وحصول المطالب ليس بذاته بل موقوف على العمل والدعاء بمعني أن الفائز بالمقاصد ميسر للدعاء والعمل والمحروم ميسر لتركها كما قال ( عليه السلام ) : « كل ميسر لما خلق له » وقال محي الدين البغوي : والكل وان كان مفروغا عنه إلا أن الله تعالى أمر بالصلاة والصوم ووعد بأنها تنجي من النار والدعاء بالنجاة مثلا من جملة تلك العبادات فكما لا يحسن ترك الصلاة اتكالا على ما سبق من القدر فكذلك لا يترك الدعاء بالمعافاة..

الرواية الثانية :

عن سليمان بن عمرو قال : سمعت أبا عبد الله ( عليه السلام ) يقول : إن الله عز وجل لا يستجيب دعاء بظهر قلب ساه فإذا دعوت فأقبل بقلبك ثم استيقن بالإجابة .
الشرح : قوله : ( إن الله عز وجل لا يستجيب دعاء بظهر قلب ساه ) ينبغي أن يعلم أن مقام الدعاء من أشرف مقامات العارفين فلا بد للناسك السالك العارف أن يتفكر في عجائب الملك والملكوت ويعرج إلى عالم العز والجبروت حتى ينتهي إلى سرادقات جلاله وينظر بعين بصيرته إلى قدرته وكماله ويقف بين يديه بقلبه وبدنه في مقام التناجي والدعاء ثم يفتح لسانه بالذكر والثناء مع حضور البال على وجه الخضوع والابتهال ليكون دعاؤه مقرونا بالإجابة فلو تحرك لسانه بقلب ساه كان حريا بعدم الاستجابة لوجوه :

الأول : أن الدعاء من أفضل الأعمال وإنما الأعمال بالنيات ولا يتصور النية مع سهو القلب ..

الثاني : أن دعاءه حينئذ شبيه بالاستهزاء وهو يوجب البعد عن الرحمة فكيف يكون موجبا للإجابة..

الثالث : أن اللسان ترجمان للقلب والترجمان إذا قال شيئا لم يخطر ببال الأصل ظهر منه الخيانة واستحق به الطرد والمنع عن الحضور ..

الرابع : ان القلب أعرض عنه جل شأنه واشتغل بغيره فقد أتخذ الها غيره كما قال عز شأنه : ( أفرأيت من اتخذ إلهه هواه ) فحقيق بأن يكله إلى ذلك الغير ..

الخامس : أن العاشق إذا أعرض عن المعشوق مع كمال ألطاف المعشوق واكرامه فالمعشوق أولى بأن يعرض عنه ..

الرواية الثالثة :

عن أبي الصباح عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : إن الله عز وجل كره إلحاح الناس بعضهم على بعض في المسألة وأحب ذلك لنفسه ، إن الله عز وجل يحب أن يسأل ويطلب ما عنده .

الشرح :

قوله : ( وأحب ذلك لنفسه ) أي أحب الحاح الناس لنفسه دون غيره والالحاح عليه هو الملازمة بين يديه وقرع باب رحمته في الدعاء والسؤال إليه في جميع الأحوال من ألحت الناقة إذا قامت ولم تبرح وإنما أحب الله تعالى الملحين من عباده لدوام ملازمتهم ببابه وانزال فقرهم وفاقتهم بعز جنابه ونشر آمالهم ومهماتهم لديه ورفع حاجتهم وضرورياتهم إليه ورجوعهم إليه في جميع الحاجات ولونهم بكرمه في جميع الحالات سواء كانوا في ضيق ومحنة أو في سعة ونعمة لا يقطعهم المحن عن الرجوع إليه ولا يشغلهم النعم عن الإقبال إليه ولا يمنعهم الشواغل عن العكوف بين يديه وفيه اعتراف بحقيقة التوحيد والمجد والكرم واقرار بأنه مالك العز والجود والنعم ولذلك ورد .. أن الدعاء مخ العبادات وأفضلها وأشرف الطاعات وأكملها ..

و قال سبحانه في الترغيب إليه : ( ادعوني استجب لكم )

وقال سبحانه في المدح عليه ( يدعوننا رغبا ورهبا )

وقال سبحانه في الذم على تركه : ( إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين )

وقال الامام الصادق( عليه السلام ) : ( الدعاء ينفع ما نزل وما لم ينزل ) ..

الرواية الرابعة :

قال أمير المؤمنين ( عليه السلام ) : الدعاء مفاتيح النجاح ومقاليد الفلاح وخير الدعاء ما صدر عن صدر نقي وقلب تقي ، وفي المناجاة سبب النجاة ، وبالإخلاص يكون الخلاص ، فإذا اشتد الفزع فإلى الله المفزع .

الشرح :

قوله : ( الدعاء مفاتيح النجاح ومقاليد الفلاح ) النجاح الظفر بالمقصود والفلاح الفوز والنجاة والبقاء على الخير ولعل المراد بالأول :الظفر بالمطالب الدنيوية ..

وبالثاني :الفوز بالسعادات الأخروية والنجاة من العقوبات الباقية والبقاء على المثوبات الأبدية
والاقليد كالإحليل والمقلد كالمنبر المفتاح الذي يشبه المنجل ويجمع الأول على الاقاليد والثاني على المقالد والمقاليد

وحمل الجمع على المفرد وهو الدعاء باعتبار أن المراد به الجنس الشامل للمتكثر والمتعدد وفائدة الجمع هي التنبيه على أن الدعاء مفتاح لجميع المطالب والمقاصد ..

( وخير الدعاء ما صدر عن صدر نقي وقلب تقي ) خيريته باعتبار أنه أقرب إلى الاخلاص والإجابة وأكمل من حيث الثواب والطاعة وفيه إشارة إلى بعض من شرائط الدعاء ..
الصدر النقي : ما استخرج خبثه فطهر من الرذائل ..
القلب التقي : ما له وقاية من الميل إلى المعصية والآفات

( وفي المناجاة ) مع الرب ( سبب النجاة ) من نكارة الدنيا وشدايد الآخرة .
( وبالاخلاص ) في الدعاء - وهو تجريد عن شوائب النقص والرياء - ( يكون الخلاص ) أي النجاة من المشقة والبلاء ، أو الوصول إلى الله تبارك وتعالى أو إلى المطلوب ..

قال في النهاية : خلص فلان إلى فلان وصل وخلص أيضا سلم ونجا ، وفيه إشارة إلى بعض من شرائط الدعاء ..

( فإذا اشتد الفزع فإلى الله المفزع ) الفزع :الخوف ..والمفزع هنا :الاستعانة.. يقال فزع منه إذا خاف ، واليه إذا استغاث .. يعني إذا اشتد الخوف من الأعداء ومن الفقر والبلاء ونحوها فإلى الله الاستغاثة والاستعانة لدفع ذلك وتقديم الظرف للحصر والخبر بمعني الامر.

منقول


آخر مواضيعي 0 قيمة الاحترام في الاسلام
0 كيف اقضي العطلة الربيعية?
0 كيف تقوي ايمانك بالله?
0 غدا الامتحان ماتفعل
0 غدا الامتحان’’’’

:: \\ إعلانات // ::

::=\=:: مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجوا مشاركتك فيها ::=/=::

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:25 AM.


إعلانات نصية
منتديات الإكليل إبداع وتميز في إلتزام , منتدى التربية والتعليم ; , قسم خاص بالباكالوريا ; , منتدى الحماية الإلكترونية الجزائري;

المنتدى الإسلامي; موقع الشيخ محمد علي فركوس; , موقع الشيخ أبي سعيد; , منار الجزائر;

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. , TranZ By Almuhajir
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

HTML | RSS | Javascript | Archive | SiteMap | External | RSS2 | ROR | RSS1 | XML | PHP | Tags