أخي أختي الزائر(ة) أنت غير مسجلـ(ة) يمكنك مشاهدة المواضيع لكن لا يمكنك المشاركة فيها ... ندعوكم للإنضمام إلينا بالضغط هنـا

إعلانات المنتدى

::موقع نور الهدى::

:: موقع الشيخ أبي سعيد  ::

:: التعليم نت ::

:: موقع الإكليل ::

:: منتدى الحماية الالكترونية الجزائري ::

:: منتدى موقع الاستضافة المحمية الجزائرية::

إعلانات داخلية



رسالة خاصة
facebook

آخر 10 مشاركات يا مستجيب الداعي (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : سندس الحدائق - مشاركات : 3 - المشاهدات : 16 - الوقت: 04:52 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          نصــــــر غزة (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : سندس الحدائق - مشاركات : 3 - المشاهدات : 10 - الوقت: 04:47 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          حكمة (الكاتـب : زهرة الفردوس - مشاركات : 0 - المشاهدات : 5 - الوقت: 03:49 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          موتي يا غزة ولا تنادي العرب (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : عبد القادر خليل - مشاركات : 6 - المشاهدات : 103 - الوقت: 01:16 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          الأردن تدخل موسوعة جينيس بأكبر قرص فلافل (الكاتـب : سندس الحدائق - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 12:55 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          الملك والساقي والجرتين (الكاتـب : abou khaled - آخر مشاركة : عبد القادر خليل - مشاركات : 2 - المشاهدات : 12 - الوقت: 12:46 PM - التاريخ: 08-21-2014)           »          هلآآآ.....هلآآآآ....هلآآآ (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : رمز الصداقة - مشاركات : 11 - المشاهدات : 282 - الوقت: 11:22 AM - التاريخ: 08-21-2014)           »          دمعي اشتكى ...وشكاني (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : سندس الحدائق - مشاركات : 3 - المشاهدات : 138 - الوقت: 11:12 AM - التاريخ: 08-21-2014)           »          ((فإنّهم يألمون كما تألمون)) (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : سندس الحدائق - مشاركات : 6 - المشاهدات : 72 - الوقت: 10:56 AM - التاريخ: 08-21-2014)           »          ليتني ما كنت فيكم (الكاتـب : ملك العشق - آخر مشاركة : سندس الحدائق - مشاركات : 5 - المشاهدات : 58 - الوقت: 10:39 AM - التاريخ: 08-21-2014)


العودة   منتديات الإكليل إبداع و تميز في التزام > منتدى التعليم العالي و البحث العلمي > قسم الإدارة والإقتصاد


ღ ღ ღ ღ www.aliklil.com ღ ღ ღ ღ

Loading
الإهداءات


بحث حول المدرسة الكمية

قسم الإدارة والإقتصاد


إضافة رد
 
Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-21-2010, 08:03 PM   #1

امال نتالي

إكليل

الصورة الرمزية امال نتالي


الملف الشخصي







امال نتالي غير متواجد حالياً

افتراضي بحث حول المدرسة الكمية

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةالمدرسة الكميةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةخطة البحثنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المقدمة
المبحث الاول: مفاهيم عامة حول المدرسة الكمية
المطلب1:تعريف المدرسة الكمية و أهم فروعها
المطلب2 تقييم المدرسة الكمية
المطلب 3: جوانب المدرسة الكمية

المبحث الثاني. مبادىء المدرسة الكمية و اهم مداخلها و مختلف نظرياتها
المطلب1: مبادئ المدرسة الكمية
المطلب2: مداخل ادارة المدرسة الكمية
المطلب 3: نظريات المدرسة الكمية
الخاتمة
قائمة المراجع
[IMG]file:///C:/DOCUME%7E1/TELAIL%7E1/LOCALS%7E1/Temp/msohtml1/01/clip_image001.gif[/IMG]


الاشكالية البحث: ماذا نعني بالمدرسة الكمية ؟
الاسئلة الفرعية:
1- عرف المدرسة الكمية و اذكر اهم فروعها ؟
2- كيف تقيم المدرسة الكمية
3-ماهي مختلف جوانب المدرسة الكمية؟
4-اذكر مبادئ المدرسة الكمية
5-عدد اهم مداخل المدرسة الكمية؟
6-ماهي نظريات المدرسة الكمية
فرضيات البحث :
الاجابة على الاشكالية و الاسئلة الفرعية باختصار

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةجوهر البحثنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

مقدمة
المبحث الاول: مفاهيم عامة حول المدرسة الكمية

المطلب1:تعريف المدرسة الكمية و أهم فروعها

1- تعريف المدرسة الكمية
هي المدرسة التي تحاول تقديم نماذج موضوعية ومعيارية يمكن للمدير أن يسترشد بها في اتخاذ القرارات مما يحد من عملية التقدير والحكم الشخصي.

2- فروع المدرسة الكمية

أـ علم الإدارة:
والذي يقدم أساليب ونماذج رياضية يمكن استخدامها لرفع كفاءة اتخاذ القرارات.

وإن مادة علم الإدارة، يعرفنا بهذا العلم من حيث الطبيعة والهدف ، والنظريات الحديثة في علم الإدارة ، وعناصر العملية الإدارية (التخطيط - التنظيم - القيادة - صناعة القرار - إدارة الخدمة المدنية - الموازنة العامة - الرقابة - التنسيق - الاتصالات الإدارية ) . كما توفر لنا الدراسة للمادة التعرف إلى منظمات الإدارة (المصالح - المؤسسات العامة - المنظمات المحلية) وأهدافها والعمليات الأساسية المميزة لها .

ب ـ بحوث العمليات:
وتهتم أساسًا بكيفية تطبيق الأساليب والنماذج في المجالات الإدارية.

ج ـ نظم المعلومات:
وتهتم بتوفير قاعدة بيانات تساعد في توفير معلومات دقيقة وسريعة بتكلفة ملائمة.
إن الكفاءة والفاعلية مطلبان رئيسان في الإدارة


المطلب 02- تقييم المدرسة الكمية
لقد نجحت هذه المدرسة في معالجة النشاطات المادية للمنظمة نجاحا كبيرا غير أنها لم تلق ذلك النجاح في مجال العلاقات الإنسانية و الدافعية الإنسانية لعدم القدرة على ترجمتها إلى رموز و معادلات و نماذج رياضية لإبعادها الكثيرة المتنوعة و المختلفة و المتغيرة على الدوام حيث تعتبر المدرسة الكمية خطوة أخرى على طريق تفهم أفضل لطبيعة التنظيمات الإدارية باعتبارها مؤسسات تم إنشاؤها لتحقيق أغراض محددة ليست حتما رعاية العاملين فيها ،كما دلت اهتمامات أنصار المدرسة السلوكية في الإدارة إذ تم تأكيد العلاقة التعاقدية بين العامل و أصحاب العمل و ضرورة وصولهم إلى نقطة توازن يقدم فيها العامل أداء مناسبا يبرر الأجر الذي يتقاضاه .
كما أكد أنصار هذه النظرية على كفاءة الإدارة لا تعتمد فقط على نمط التنظيم و مدى الالتزام بالمبادئ الإدارية المختلفة المتعلقة بالتسلسل الرئاسي و تقسيم العمل و التخصص و نطاق الإشراف.... الخ على أهمية ذلك بل أكدت على أن جوهر العملية الإدارية هو اتخاذ القرارات الذي يجب أن تستند إلى معلومات تجعل مهمة المدير كمن يحل مشكلة رياضية ، و لا تعتمد على التخمين و المحاولة الخطأ من هنا يسجل لأنصار هذه المدرسة السبق في تأكيد أهمية بناء نظم المعلومات لتكون تحت تصرف متخذ القرار الذي يفاضل بين البدائل المتاحة له بطريقة علمية .
و قد أكد أنصار هذه النظرية على عنصر مهم في اتخاذ القرار الإداري و هو عنصر المخاطرة الذي لا بدّ منه و يعود ذلك إلى ما أكدوا عليه من أنه لا يمكن أن يتسنى لمتخذ القرار لا الوقت الكافي و لا المال الكافي لينتظر جمع معلومات شاملة لأن ذلك يعني تفويت فرص كثيرة و لذلك سمي متخذ القرار بأنه لا يملك إلا عقلانية محدودة .
و يبقى من المهم القول بأن أنصار هذه النظرية كانوا أصحاب رؤية ترى أهمية المعلومات و مركزيتها في الإدارة منذ زمن طويل. إذ لم يعد هناك مدير لا يفهم لغة الحاسوب و لا يلم بالإمكانيات الكبيرة يمكن أن يقدمها للعاملين في الحقل.
تعتبر النظرية الكمية في المجال الإداري إحدى أهم النظريات التي أكدت على أهمية التركيز على الجانب المعلوماتي كأساس لاتخاذ القرارات

المطلب 3: جوانب المدرسة الكمية:

1.استخدام النماذج الرياضية في حل مشكلات الصناعة التي لا يمكن حلها بالأساليب التقليدية.
2.اهتمت المدرسة بالاستعانة بخبراء بحوث العمليات لمساعدة المديرين في حل المشكلات الإدارية.
3.ساعد تطور أجهزة الحاسب الآلي على ظهور مدرسة علوم الإدارة.
4.تستخدم النماذج الإدارية في التخطيط والرقابة وصياغة استراتيجية الإنتاج

المبحث الثاني. مبادىء المدرسة الكمية و اهم مداخلها و مختلف نظرياتها
المطلب1: مبادئ المدرسة الكمية

إن المبادئ التي تقوم عليها هذه المدرسة (الحركة) هي ذاتها المزايا التي تتمتع بها

-إغفالها للنواحي الإنسانية.
-تفرض أن الأفراد يتصرفون بعقلانية ورشد طوال الوقت.
-التأكيد الزائد على الإنتاجية لتحقيق الربح أدى إلى استغلال المدرين لعمالهم.
-السلطة والمسؤولية المركزية واللا مركزية لاتخاذ القرار.
-التسلسل الإداري.
-المساواة بين الأفراد.
-التعاون بين الأفراد.
-المكافأة.

المطلب2: مداخل ادارة المدرسة الكمية

المدخل الكلاسيكي:
ويشمل عدة اتجاهات أهمها:• مدرسة الإدارة العلمية• مدرسة عمومية الإدارة أو عمليات الإدارة المدخل السلوكي:ويندرج تحته مدرسة العلاقات الإنسانية المدخل المعاصرـ
حيث كان التوجيه الأساسي لهذا المدخل هو زيارة إنتاجية المنظمات من خلال التركيز على بعض العناصر أو الوسائل من أهمها
:1ـ دراسة أفضل الطرق الفنية لأداء العمل
.2ـ الاهتمام بكفاءة العملة الإدارية.
3ـ وضع مبادئ معيارية توجه وتضبط العمل في المنظمة

رواد المدخل الكلاسيكي
[1] فردريك تايلور:
أرسى قواعد حركة الإدارة العلمية، فهو الذي حدد المبادئ التي يقوم عليها، وهو الذي أعلن الأهداف الحقيقية التي تسعى إليها وهي زيادة الإنتاج وإحلال السلام والتفاهم محل الخصام والتطاحن بين الإدارة والعمال، وإقناع الطرفين بأن الذي يحكم العلاقة بينهما مصالح مشتركة وليست مصالح متضاربة لا يمكن التوفيق بينها.ـ وكانت المساهمة الأساسية لتايلور في إرساء المبادئ الأساسية للإدارة العلمية هي:
1ـ إحلال الطرق العلمية محل الطرق البدائية في العمل
2ـ الاختبار العلمي للعمال وتدريبهم على أساس علمي.
3ـ تعاون كل من الإدارة والعمال طبقا للطريقة العلمية
.4ـ تقسيم عادل للمسؤولين بين المديرين والعمال مع قيام المديرين بتخطيط وتنظيم العمل، وقيام العمل بالتنفيذ.

[2] مساهمات هنري فايول في تكوين نظرية الإدارة
.تتركز هذه المساهمات في الآتي:ـ
أـ تقسيم أوجه النشاط التي تقوم بها المشروعات الصناعية إلى:ــ فنية [الإنتاج].ـ تجارية [الشراء ـ البيع ـ المبادلة].ـ مالية [الحصول على رأس المال، الاستخدام الأمثل له].ـ تأمينية [حماية الأفراد والممتلكات].ـ محاسبية [التكاليف والإحصاءات].ـ إدارية [التخطيط ـ التنظيم ـ التوجيه ـ التنسيق ـ الرقابة]
.ب ـ تقديم مبادئ عامة للإدارة تتصف بالمرونة ولكنها ليست مطلقه، ويجب أن تستخدم في ضوء الظروف المتغيرة والخاصة بكل مشروع، ومن أهم هذه المبادئ:ـ[التخصص، وحدة الأمر، السلطة والمسؤولية، الالتزام بالقواعد، المركزية، تسلسل القيادة، العدالة، العمل بروح الفريق، خضوع المصلحة الشخصية للمصلحة العامة].

[3] مساهمات ماكسي ويبر:
ومن أهم المبادئ التي قدمها ويبر ما يلي:ـ
أـ تدرج السلطة: ويقصد به ضرورة الالتزام بالخط الرسمي للسلطة حيث يجب أن تنساب السلطة من أعلى إلى أسفل، ويكون محل فرد مسؤلاً أمام رئيسه عن تصرفات وقرارات مرؤوسيه.
ب ـ وجود معايير رشيدة للتوظف.
ج ـ ارتفاع درجة الرسمية: ويشير هذا المبدأ إلى وجود قواعد محددة وثابتة مكتوبة توجه العمل وتحكم عملية اتخاذ القرارات في المنظمة
.د ـ وجود سجلات رسمية ونظام معلومات مركزي في زيادة درجة توثيق البيانات والمستندات مما يعطي صورة محددة ودقيقة عن المنظمة.تقييم المدخل الكلاسيكي:مما سبق نجد أن المدرسة الكلاسيكية بصفة عامة قدمت عدة إسهامات إيجابية لا زالت سارية حتى الآن، والاتجاه نحو الاعتماد على الأسلوب العلمي بدلاً من الطرق العشوائية سواء في تصميم العمل أو اختيار العاملين أو في التدريب.ـ ولكن يؤخذ على هذه المدرسة انخفاض اهتمام روادها بالعنصر الإنساني والتركيز على كيفية تحسين الإنتاج فقط، الأمر الذي أثار العديد من المشاكل في بدايات القرن العشرين بين العمال وأصحاب العمل.ـ وكذلك افتراض أن المنظمة والأداء الإداري بها يمثل نظامًا مغلقًا لا يتأثر بالعوامل الخارجية، وكذلك افتراض وجود وظائف إدارية ومبادئ لها صفة العمومية مهملاً أثر متغيرات الموقف

المدخل السلوكي:ـ
بدأت المدرسة السلوكية كرد فعل قوي للافتراض الذي قامت عليه المدرسة الكلاسيكية،و المدرسة الكمية والمتمثل في أن الطاقة الجسدية للفرد هي العامل الهام المؤثر في إنتاجيته، وكان لها توجه أساسي هو زيادة الإنتاجية من خلال وضع افتراضات حول العنصر البشري من أهمها
تدعيم مفهوم الرجل الاجتماعي، أي أن الإنسان يرغب في العمل في جو يسوده العلاقات الطيبة والشعور بالانتماء
تدعيم مفهوم الرجل المحقق لذاته، أي أن الفرد يكون أكثر إنتاجية عندما يشعر بأهميته وعندما يتمتع بالرقابة الذاتية، أي أن الناس موجهون ذاتيا للوصول إلى الأهداف المطلوب تحقيقها، وأن اهتمامهم بتحقيق هذه الأهداف يرتبط إيجابيًا بمدى اتساق وتكامل ومساهمة هذه الأهداف في تحقيق أهدافهم الشخصية.
أن الفرد لا يسعى للعمل لتحقيق إشباع حاجات اقتصادية فقط، بل أن الحاجات الإنسانية الأخرى لا تقل في أهميتها عن الحاجات الاقتصادية، أو في بعض الأحيان قد تحتل هذه الحاجات موقع متقدم في سلم الحاجات الإنسانية بالمقارنة بالحاجات الاقتصادية

المدخل المعاصر:
وينطوي هذا المدخل على مدارسة أساسية هي:
مدرسة النظم:
تفترض هذه المدرسة أن المنظمة تتكون من مجموعة عناصر تتناول التأثير والتأثر فيما بينها، وأيضا مع البيئة المحيطة، ويتكون النظام من عدة عناصر أساسية هي: المدخلات، الأنشطة التحويلية، المخرجات، المعلومات المرتدة [العكسية].

المطلب 3: نظريات المدرسة الكمية

هي استخدام النماذج الرياضية في حل مشكلات الصناعة التي لا يمكن حلها بالأساليب التقليدية.حيث اهتمت المدرسة بالاستعانة بخبراء بحوث العمليات لمساعدة المديرين في حل المشكلات الإدارية.كما ساعدت في تطوير أجهزة الحاسب الآلي على ظهور مدرسة علوم الإدارة. حيث تستخدم النماذج الإدارية في التخطيط والرقابة وصياغة استراتيجية الإنتاج.

1-
النظرية الكلاسيكية
روادها:ماكس فيبر، فردريك تايلور، هنريفايول.
.

مزايا النظرية الكلاسيكية
تحقيق الكفاءة والاتساق في العمل طالما ظللنا متمسكين بها وبأركانها فهي نظرية ممتازةإذا ما طبقت بشكل سليم.

عيوب النظرية الكلاسيكية:
-الالتزام الشديد بالقواعدوالإجراءات الصارمة.
-بطئ اتخاذ القرارات.
-عدم التكيف مع التغييرالتكنولوجي.
-من الصعوبة التمسك بالمثالية والرشد بكافة الأوقات.

2-
النظرية السلوكية
من روادها: التون مايو.
أ- هذهالنظرية اهتمت بالجانب الإنساني في مجال الإدارة بعكس المدرسة الكلاسيكية.
ب- وقامت بحركة العلاقات الإنسانية في مجال العمل من خلال تجارب مصانع (هاوثورن) وتوصلإلى:
إن ما يؤثر في الإنتاجية ليست النواحي المادي والأجر فقط بل هناك عواملأخرى.
أهم المتغيرات التي تؤثر في حياة الفرد هي النواحي الاجتماعية والإنسانيةفي العمل.
إن الحاجات الإنسانية تشمل: المادية، الاجتماعية (الاجتماع بالغير)،الذاتية (للنفس).

جوانب النظرية السلوكية:
-الاهتمام بالجانبالإنساني في العمل بجانب العامل المادي.
-إن استجابة الفرد للعمل تتوقف على مدىإشباع حاجاته المادية والاجتماعية معاً.
-النظر إلى المنظمة (الشركة – المؤسسة) كوحدة اجتماعية وليست اقتصادية فقط تسعى إلى --تحقيق الربح.
-شجعت التنظيمات غيرالرسمية على الظهور.


3
نظرية مدرسة النظم:
المنظمة مجموعة من الأنظمة الفرعية (تسويق – إنتاجتمويل) هذه الأنظمة يقوم كل نظام منها بمجموعة من الوظائف المتخصصة ولكنها جميعاًتهدف في النهاية لخدمة المنظمة كنظام كامل متكامل.

4
نظرية حركة العلاقات الإنسانيةالجديدة:
مزجت هذه الحركة بين النظرة الإيجابية بالطبيعةالإنسانية والدراسة العلمية للمنظمات الحديثة.
اعتمدت الحركة على كل من: بحوثعلم الاجتماع، تفاعل الأفراد والجماعات داخل المنظمة.
كما أكدت أهمية: القيم، المرونة
اهتمت الحركة بالجودة/ الخدمة/ سرعة الاستجابة للعميل/ أهميةالأفراد لنجاح الشركة.

خاتمة
· قائمة المراجع
بالغة الفرنسية

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
.نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بالغة العربية
· المدرسة العلمية-- فردريك تايلور19/12/2009, .
· مهدي حسن زويلف-- الإدارة: نظريات و مبادئ 2001-1421هـ .


آخر مواضيعي 0 بـدأت أخـرج مع امـرأة غـيـر زوجـتـي
0 صور انتقام طلاب راسبين من طلاب ناجحين [[[هههههه
0 الف الف الف مبروك لكل الناحجين في شهادة التعليم المتوسط
0 الطفلة التي رأت الملائكة
0 انتحار هندي غبي جداااااااااااااا

:: \\ إعلانات // ::

::=\=:: مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجوا مشاركتك فيها ::=/=::

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:01 PM.


إعلانات نصية
منتديات الإكليل إبداع وتميز في إلتزام , منتدى التربية والتعليم ; , قسم خاص بالباكالوريا ; , منتدى الحماية الإلكترونية الجزائري;

المنتدى الإسلامي; موقع الشيخ محمد علي فركوس; , موقع الشيخ أبي سعيد; , منار الجزائر;

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. , TranZ By Almuhajir
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

HTML | RSS | Javascript | Archive | SiteMap | External | RSS2 | ROR | RSS1 | XML | PHP | Tags