أخي أختي الزائر(ة) أنت غير مسجلـ(ة) يمكنك مشاهدة المواضيع لكن لا يمكنك المشاركة فيها ... ندعوكم للإنضمام إلينا بالضغط هنـا

إعلانات المنتدى

::موقع نور الهدى::

:: موقع الشيخ أبي سعيد  ::

:: التعليم نت ::

:: موقع الإكليل ::

:: منتدى الحماية الالكترونية الجزائري ::

:: منتدى موقع الاستضافة المحمية الجزائرية::

إعلانات داخلية



رسالة خاصة
facebook

آخر 10 مشاركات حصرى اسطوانة الصيانة الاقوى SystemRescueCd 4.2.0 Final (الكاتـب : رائد منير - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 01:16 AM - التاريخ: 04-17-2014)           »          من هو قدوتك ؟؟؟ (الكاتـب : pretty.maria - آخر مشاركة : AMIR.COM - مشاركات : 13 - المشاهدات : 100 - الوقت: 11:11 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          --اخُط بالحٍبر مَا يَحلُو لٍي ○ شمعة الامــ♥ــل ○-- (الكاتـب : شمعة الامل - مشاركات : 11 - المشاهدات : 173 - الوقت: 10:47 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          الانتخابات الرئاسية 17 افريل 2014 (الكاتـب : zahida - آخر مشاركة : شمعة الامل - مشاركات : 5 - المشاهدات : 32 - الوقت: 08:28 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          ضحيتنا لهذا الأسبوع هي العضوة : ..... (الكاتـب : آية الرحمان - آخر مشاركة : شمعة الامل - مشاركات : 91 - المشاهدات : 640 - الوقت: 08:21 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          عملاق تشغيل المالتيميديا الاشهر RealPlayer Cloud 17.0.9.17 Final (الكاتـب : رائد منير - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 08:17 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          حل تمرين رقم 4 الصفحة 144 رياضيات؟؟ من فضلكم (الكاتـب : سيدو - آخر مشاركة : ازهير الوفى - مشاركات : 6 - المشاهدات : 4055 - الوقت: 07:59 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          ما يجعل الانسان يفقد الثقة في نفسه (الكاتـب : zahida - آخر مشاركة : ازهير الوفى - مشاركات : 1 - المشاهدات : 17 - الوقت: 07:52 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          أهم 6 نصائح للآباء عند استقبال أول مولود لهم (الكاتـب : pretty.maria - آخر مشاركة : ازهير الوفى - مشاركات : 3 - المشاهدات : 63 - الوقت: 07:46 PM - التاريخ: 04-16-2014)           »          ديكورات مشبات (الكاتـب : abjdhoaz - آخر مشاركة : ازهير الوفى - مشاركات : 9 - المشاهدات : 453 - الوقت: 07:41 PM - التاريخ: 04-16-2014)


العودة   منتديات الإكليل إبداع و تميز في التزام > القسم العام > منتدى الرياضة


ღ ღ ღ ღ www.aliklil.com ღ ღ ღ ღ

Loading
الإهداءات


أضرار كرة القدم

منتدى الرياضة


إضافة رد
 
Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-22-2009, 10:14 AM   #1

البحرالهادي

مميز


الملف الشخصي







البحرالهادي غير متواجد حالياً

افتراضي أضرار كرة القدم

المتأمّلُ في مبارياتِ (كرةِ القدمِ) في أَنحاءِ العالمِ، يجدُ فيها مجموعةً من السلبياتِ والظواهرِ السيئةِ، يمكن إجمالُها بالآتي ( 5 ) :
أَولاً: إنَّ كرةَ القدمِ أَصبحت وسيلةً لتفريِق الأُمّةِ، وإِشاعةِ العداوةِ والبغضاءِ بين أَفرادِها؛ حيثُ أَوجدت التعصبَ المقيتَ للفرقِ الرياضيّةِ المختلفةِ، فهذا يشجعُ فريقاً، وذاكَ يشجَّع فريقًا آخرَ، بل إنَّ أَهلَ البيتِ الواحد ينقسمونَ على أنفسِهم، هذا يتبعُ فريقًا، وذاكَ يتبعُ فريقًا آخرَ، ولم يقف الأَمرُ عند حدِّ التشجيعِ، بل تعداهُ إِلى سخريةِ أَتباعِ الفريقِ المنتصرِ من أَتباعِ المنهزمين، وفي نهايةِ المطافِ يكونُ هناكَ الشجارُ والعراكُ الّذي يدور بين مشجعي الفريقين، وسقوطُ الجرحى والقتلى بالمئاتِ، من ضحايا كرة القدم !!
وقد اضطرَّ منظمو المباراةِ النهائيّةِ لكأسِ العالمِ بين (البرازيل ) و (الأورغواي ) الّتي أُقيمت في 16 تموز 1950م على ملعب (ماراكانا ) البلديِّ في مدينةِ (رويودي جانيرو ) في (البرازيل ) ـ إِلى صنعِ حفرةٍ عرضها (13) متراً، وعمقها أكثر من متر ونصف، لتصون اللاعبين من الجمهور، وبالعكس .
ثانياً: الأصلُ في حَضِّ الإسلامِ على الرياضةِ، هو أن يباشرَها المسلمُ بنفسِه أو مع غيرِه، لتحصلَ له القوّةُ المطلوبةُ، أمّا كرةُ القدمِ الآنَ فإنَّ أَهمَّ عنصرٍ مقصودٍ فيها هم المشاهدون المشجعونَ، الّذين يصلُ عددُهم إلى مئاتِ الألوفِوأَكثر، ولايستفيدونَ من كرةِ القدمِ شيئاً ، فكانَ أَكبر عددٍ من المشاهدين لتتبع مباراةِ رياضيّة واحدةٍ ـ باستثناء مبارياتِ الألعاب الأولمبيّة ـ حوالي (1500) مليون مشاهد حضروا المباراة النهائية لكأس العالمِ في كرة ِالقدم ِسنة (1982).
وفي سنةِ (1950) م، وخلال مباريات كأس العالمِ، وفي المباراة الّتي جرت بين البرازيل والأورغواي في ملعبِ ( ماراكانا ) في البرازيل حضرَ هذه المباراة ( 205000 ) متفرّج، بينهم (199854 ) ببطاقات مدفوعة.
فقل لي بربّك، ماذا استفادت هذه الأَعدادُ من حضورِ المباريات؟! من هدرٍ للأَوقات ِوالطاقاتِ ؟! فضلاً عن الشرورِ الّتي تصيبُ بعضَهم ، وقد تصلُ إِلى المماتِ ، إِثْرَ نوباتِ القلبِ أَو الانتحاراتِ.
أمّا ما يعتادُه كثيرٌ من المشاهدين من بذاءةِ الأَلسنِ ووقاحةِ العباراتِ، والتخاطبِ بالفحشِ، ورديءِ الكلامِ، وقذفٍ ولعنٍ لبعضِهم وللحكَّام، فهذا ممّا يُعَدَّ من الحرام.

ثالثاً: إنَّ في لعبِ (كرةِ القدم ) صدًّا للمتفرّجين، الذين تصلُ أَعدادُهم إِلى مئاتِ الأُلوفِ، عن ذكرِ الله، وعن الصلاةِ، وهذا أَمرٌ معروفٌ عندَ النَّاسِ عامّتهم وخاصّتِهم. وتعاطي ما يصدُّ عن ذكرِ الله، وعن الصلاّةِ حرامٌ. فكم سمعنا عن أُناسٍ مّمن يتابعونَ مبارياتِ كأسِ العالمِ ، أَنَّهم يستيقظونَ في النصفِ الأَخيرِ من الليلِ ؛ ليشاهدوا المباريات على شاشة (التلفاز ) ،وتفوتهم صلاةُ الفجرِ ؟! وكم من المصلين فاتتهم الصلاةُ في الجماعاتِ، بسببِ جلوسِهم أَمامَ ( الشاشات) ؟! والأَدهى من ذلك كلِّه ما يقعُ فيه أولئكَ النَّفرُ ممن يسافرونَ من قطرٍ إِلى قطرٍ، أو ينتقلونَ من مدينةٍ إِلى أُخرى، لحضورِ ( مباراة )، وقد تكونُ في وقتِ ( صلاةِ الجمعة )
ـ عن أبن عباسٍ رضي الله عنهما قال: (( من تركَ الجمعةَ ثلاثَ جمعٍ متوالياتٍ، فقد نبذَ الإِسلام وراءَ ظهره )).
ـ وعن أَبي الجعد الضَّمْري _ وكانت له صحبة رضي الله عنه _ عن النبيِّ r قال: ((من تركَ ثلاثَ جمعٍ تهاوناً بها طبع َ اللهُ على قلبِه )) ومعنى ( تهاو نًابها ) أَي: لقلّةِ الاهتمامِ بأَمرِها، لأنَّ الاستخفافَ بفرائضِ اللهِ تعالى كفرً، ونُصِبَ على أنّه مفعولً لأَجلِه أو حاٌل، أَي: متهاوناً.
فلعلَّ تاركي صلاةِ الجمعةِ _ من هؤلاءِ وغيرهم _ ينتبهونَ، ويفيقونَ من غَيِّهم الّذي هم فيه سادرون، وإِلاّ، فمصيرُهم الطبعُ على قلوبِهم، فلا تغشاها الأَلطافُ، ولا رحمةُ اللهِ تعالى، بل تبقى دنسةً وسخةً، مستعملةً في الآثام والقبائحِ
_ والعياذُ باللهِ _ إِذ الطبعُ: الختمُ، فتكون قلوبُهم ذات جفاءٍ، لا يَصلُ إِليها شيءٌ من الخير.
وظاهرُ الحديث والأَثرِ السابقين: أنَّ من تَرَكَ ثلاثَ جمعِ تهاونًا _ أَي بلا عذر _ يطبعُ على قلبِه ، ويكونُ من الغافلين والمنافقين ،ولو كانَ التركُ متفرقاً ، وبه قال بعضُهم ، حتّى لو تركَ كلَّ سنةٍ جمعةٍ ، لطبعَ على قلبِه بعد الثالثة .
ويحتملُ أن يكونَ المرادُ ثلاثَ جمعٍ متواليات. ويؤيدُه أَثرُ ابنِ عباسٍ السابق.
واعتبارُ الثّلاث إِمهالٌ من اللهِ _ تعالى _ للعبدِ، ورحمةٌ به، لعلّه يتوبُ من ذنبِه، ويثوبُ إِلى رشدِه، ويؤدّي الجمعةَ، ولا يتركها بلا عذرٍ.
وأَفادَ الحديثُ: أنَّ مَن وَجَبَت عليه الجمعةُ، وتركَها لغيرٍٍٍٍ عُذرٍٍ، فهو آثمٌ إِثمًا كبيرًا، يستحقٌّ مرتكبُه العذابَ الأَليمَ.

رابعًا: في لعبِ (كرة القدم ) كشفٌ للعوراتِ، إَذ فيها كشفُ الأَفخاذ، ونظر الناس إَِليها، ونظر بعضهم فخذَ بعضٍ، وهذا لا يجوزُ، لأنَّ الفخذَ من العورةِ، وستر العورةِ واجبٌ، إلاّ من الزوجات والإِماءِ، لقول النبيِّ r :
(( احفظ عورتَك، إِلاّ من زوجتِك، أو ما ملكت يمينُك )). والأَدلةُ على أنَّ الفخذَ من العورةِ كثيرة، منها: * ما أَخرجه مالك وأَحمدُ وأَبو داود والترمذي وابن حبان والحاكمُ عن جرهد الأَسلميّ ـ رضي الله عنه ـ أنَّ النبيَّ r مَرَّ به وهو كاشفٌ عن فخذِه، فقال النبيُّ r :
(( غطِّ فَخذَك؛ فإنَّها من العورةِ ))
وما أَخرجه أَبو داود وغيره عن علي رضي الله عنه قال: قال رسول الله r : (( لا تكشف فخذَك ، ولا تنظر إلى فخذِ حَيًّ ولا ميتٍ )) (إِذا عُلم هذا ، فالنظرُ إِلى عورةِ الآخرين حرامٌ ، وهذا هو السائدُ في مبارياتِ هذه الأيامِ ، إِذ لا توجدُ مباراةٌ إِلاّ وتظهرُ فيها الفخذُ ، ولا تحدّث عن العوراتِ في ( الرياضات النسائيّة )!! ومنها ( كرة القدم )، وقد تظهرُ ( الحسناواتُ ) على ( شاشات التلفاز ) كدعايةٍ للجهةِ الّتي تغطي نفقاتِ ( البثّ ) أو غيرها، ولا حول ولا قوّةَ إِلاّ بالله .
خامسًا: ثمَّ إنَّ مسابقاتِ كرةِ القدمِ، أصبحت وسيلةً لقلبِ الموازين؛ حيثُ أصبحَ البطلُ في هذا الزمانِ لاعبَ الكرةِ، لا المجاهد المدافع عن كرامةِ الأُمةِ وعزّتها، بالإضافةِ إِلى بذلِ الأموالِ الضخمةِ للاعبين ، والإسلامُ لا يقرُّ قلبَ الموازينِ، بل يعرفُ لكلِّ إنسانٍ قيمتَه ، بلاإفراطٍ ولا تفريطٍ .
ومن العجبِ أن اللعبَ بـ ( الكرةِ ) قد جُعَل في زمننا من الفنون !! التي تدرّس في المدارسِ ، ويعتني بتعلّمه وتعليمِه أعظم ممّا يعتنى بتعلّيمِ القرآن ِ ، والعلمِ النافعِ ، وتعليمهما .
وهذا دليلٌ على اشتدادِ غربةِ الإِسلامِ في هذا الزمانِ، ونقصِ العلمِ فيه ، وظهورِ الجهلِ بما بعثَ اللهُ به رسولَه محمّداً r ، حتّى عادَ المعروفُ عند الأَكثرين منكرًا ، والمنكرُ معروفاً ، والسنةُ بدعةً ، والبدعةُ سنةً ، وهذا من مصداق ما أَخرجه الشيخان عن أَنس مرفوعًا : (( إنَّ من أَشراطِ الساعةِ أن يرفعَ العلمُ ، ويظهرَ الجهلُ )) (23) .
واللعبُ بالكرةِ والعنايةُ بها ـ على النحو الّذي نراه ـ من ظهورِ الجهلِ بلا شكٍّ عند مَنْ عقلَ عن اللهِ ورسولِه r ، وما أَشبه المفتونين المهووسين بالكرةِ بالّذين قال اللهُ تعالى فيهم : ) وذرِ الّذين اتخذوا دينَهم لعبًا ولهوًا وغرّتهم الحياةُ الدنيا ( (24) . وقد قال شيخُ الإِسلامِ ابن تيميّة : (( إنَّ العلومَ المفضولةَ إِذا زاحمت العلومَ الفاضلةَ ، وأَضعفتها فإِنّها تحرّم )) .

فإِذا كانَ الأَمرُ هكذا في العلومِ الفاضلةِ، فكيفَ باللعبِ بالكرةِ إَذا زاحمَ العلومَ الفاضلةَ وأَضعفها، كما هو الواقعُ في زماننا ، مع أَنَّ اللعبَ بالكرةِ ليس بعلمٍ ؛ إِنّما هو لهوٌ ومرح !!



أَسألُ الله لي وللمتعصبين العفوَ والعافيةَ، والشفاءَ من كلِّ داء




.


آخر مواضيعي 0 جدد النية،،،؟؟
0 متلازمة داون -----
0 أتق الله حيث ما كنت ......)
0 من أسباب الفرقة بين المصلين
0 وقفة لابد منها

:: \\ إعلانات // ::

::=\=:: مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجوا مشاركتك فيها ::=/=::

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هي ( كرة القدم ) أبوعبدالواحد منتدى الشعر 0 01-24-2009 04:03 PM
أضرار المخدرات بالقلم والصورة أعاذنا الله منها أبوعبدالواحد منتدى الصحة 1 01-09-2009 11:43 AM
رجل يحب كرة القدم akira استراحة الاكليل 0 09-09-2008 02:21 PM
ملك كرة القدم لكن للاسف???? Mr_WàLiD إكليل من روائع و غرائب الصور 5 11-06-2007 09:55 AM
كتاب التفسير القيم للإمام ابن القيم (الفقي) ملكة الجزائر مكتبة الإكليل الإسلامية 3 09-24-2007 03:03 PM


الساعة الآن 08:25 AM.


إعلانات نصية
منتديات الإكليل إبداع وتميز في إلتزام , منتدى التربية والتعليم ; , قسم خاص بالباكالوريا ; , منتدى الحماية الإلكترونية الجزائري;

المنتدى الإسلامي; موقع الشيخ محمد علي فركوس; , موقع الشيخ أبي سعيد; , منار الجزائر;

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. , TranZ By Almuhajir
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

HTML | RSS | Javascript | Archive | SiteMap | External | RSS2 | ROR | RSS1 | XML | PHP | Tags